السبت 21 تشرين1

أنت هنا: الصفحة الرئيسية شعر و قصص قصيرة جدا

لَنْ نَدْخُلَ الجَنَّةَ عُرَاةً ـ شعر : عبد اللطيف رعري

البُحيرَةُ تَغمرُ عَينَ الشّمسِ
بالبُكاءِ
 فيَزدَادُ الفَيضُ
 علىَ جنباتِ الرَّملِ
ولا أثرَ سِوى لِغمزةٍ عَارِية
أرْختْ نصْفَ سَوادها
على عُذْريةِ الظَّهيرةِ ....
بلْ لا أثَرَ سِوَى لعثمةٍ قتّمتْ مُحَيَّا أعيانَ البلاَدِ
 وأسقطَتْ طَبائعَ الألفَةِ منْ أدْراجِ القصْرِ
 المَرْمَرِي....
وَمنْ تحْتِهِ تجْرِي السَّواقِي ...

اِقرأ المزيد...

خُبْزُ التَّقْدِمَة ـ شعر : احماد بوتالوحت

كَبِرْنَا بَيْنَ أَثْدَاءِ الْفُصُولِ ،
الْمُبَقَّعَةِ بِالدُّمَلِ وَالضَّفَادِعْ .
كَبِرْنَا فِي صَحْرَاءَ لَا تُشْبِهُ النِّسَاءَ ، إِلَّا مَجَازَا .
كَبِرْنَا ، بِأَظَافِرَ مُلْتَوِيَةٍ كَالْأَنْهَارْ ،
جَعْدَةٍ كَجَدَائِلِ الشَّمْسِ ،
دَخَّنَّا تِبْغَ الرَّذِيلَةْ ،
وَشَرِبْنَا خَمْر الْخَطِيئَةِ الْأُولَى .
تَقَاسَمْنَا أَرْضِيَةَ الْحُزْنِ الَمُدَبَّبَةْ ،
وَأَكْيَاساً مِنْ حِنْطَةِ النُّجُومْ ،
هناك !
حَيْثُ يُلْبِسُ الَّليْلُ الصُّخُورَ، مُسُوحَ الرُّهْبَانْ ،

اِقرأ المزيد...

رسولتي إليك ـ شعر : أبويوسف المنشد

ياسيّدي البعيد ..
رسولتي إليك لم تعُد إلي !!
حمّلتها شدواً إلهيّ الصدى
وزهرتين من سناء !
حمّلتها كلّ النبوءات التي
في خلوة الشواطيء الحزينة !
وكلّ تاريخ الضياع ، والظلام
وشمتها بدمع كلّ عاشقٍ
وعاشقه !
أودعتها الصمت ،
وصيحة اليمام !

اِقرأ المزيد...

يوميات محكوم بالموت ـ شعر : غزلان شرعي

أين كنت ذلك المساء٠٠٠
حين أغلق علي باب الزنزانة
كان آخر ظل شجرة أشاهده في عالمكم الخارجي٠٠٠
كنت وحدي
لكني أذكر أني لم أكن خائفة٠٠٠
لن تكون الشمس بذلك الدفء ثانية٠٠٠
لقد رأيت الكثير للغاية و علي أن أدفع ضريبة المعرفة٠٠٠٠
أنا المسجون رقم عشرة٠٠٠
الحمد لله لقد جردوني من الاسم و النسب٠٠٠
أنا حرة منهما الآن
انأ رقم عشره وفقط٠٠٠

اِقرأ المزيد...

ذَاكَ اللَّمْعُ يُحرِّكُ جُنُونِي ـ شعر : عبد اللطيف رعري

الأبوَابُ مُترعَةٌ علَى هَلَعٍ
والأشْجَارُ يُحرِّكُهَا هَلَع
 والهَلعُ وَمَا هَلَعْ
بَينِي وبَينَ طَائرَ الورْوارِ مسَافَةُ الخواءِ المُطلقِ...   
وذاكَ اللَّمعُ  يحَركُ جُنُونِي
 لحَصدِ الرَّوابي الثَّلجِية.ِ..
 بأوْمَأةٍ وَحِيدةٍ مِن شَيْطَانِي ...
بشَفطةٍ طَاحِنة منْ عُقمِي
 بِخزْرَةِ  عَينٍ مقلُوبة وراءَ البحرِ...
 قُولُوا تدمَع...
قُولُوا تلمَع...

اِقرأ المزيد...

يمامةٌ بطعم الصحو ـ شعر : أبو يوسف المنشد

خيمةٌ بلا مكان
مطرٌ مأتمي
حشرجة
**
أجدني في سبعة توابيتٍ
وما فوقي
غيمةٌ تتضخّم
**
دبيبٌ مفعّى
قمرٌ مشلول
دمعة

اِقرأ المزيد...

تَأفِيفُ الأحْرَارِ باللهِ ثَوْرَةٌ صَادِقَةٌ ـ شعر : عبد اللطيف رعري

 أفٍ منْ إصباحاتٍ يكثُرُ فيها لُغطُ الجُرذانِ
 وَيَعلُو صَوتُ الأفنانِ
 وأهلُ الدارِ على الأرَائكِ مغصُوبين غاضِبينَ بالمجّان
يسألون وَاهِبَ العِزَّةِ والجَبرُوتِ الرَّب المَنَّانِ
 مَقامًا بجِوارِ الحبيب العدنانِ
 يسْألُون واهب مُلكِهِ لمن يشَاء
 السّلوَى والسلوَانِ
 النَّجْوى والأمَانِ
طلةً خَارِج البهْو المُسيّج يأملُونَ فيهَا اثنانِ
الشّمسُ علَى موعِدهَا
ونَسمةُ البحرِ  بالبَقاءِ  علَى عَهدِهَا

اِقرأ المزيد...

أغنيتان لأمّي ـ شعر : زينب الشيخ

كانت أمّي
تغزل الحبّ لنا ثياب
وتضيء أيّامنا
صغاراً كنّا نأوي إليها
كالعصافير إلى الشجر
أمّي لم تحبّ الغربة يوماً
لذاك أبقتنا داخل فؤادها
ننعم بالدفء
**
لمحت وجه أمّي صائماً على الأريكة
لمحته في الصحو

اِقرأ المزيد...

نشيد تائه ـ شعر : مريم الماديلي

1 ـ عالم يهزأ بي
يُصَيِّرُنِي متاهة
تَنْشُدُ الخلاص
عندما تلوذ بي
الحيرة
وتأخذني إلى
أعماق
بلا قرار
-2   تائهة أنا
حائرة أنا
أدور و أدور و أدور

اِقرأ المزيد...

الطفل دمي ـ شعر : أبويوسف المنشد

أفتح دمي غفراناً
للآثمين !
أفتح دمي سجّادةً ذهبيّة ً
للحفاة ..
بلاد حبٍّ للغرباء !
أنشر دمي صلواتٍ
على حبل الرحمة !!
كلّ موجةٍ تنتظر
أن يتسلّقها الطفل دمي
وكلّ غيمة !
تنادي عليه السماوات

اِقرأ المزيد...

لم تأت .. ـ شعر ـ خالد غميرو

قولوا للشمعة أن تسامحني،
لأني تركتها طيلة الليل مشتعلة.
لقد كنت أنتظر حبيبتي
لكنها لم تأت.
قولوا لليل أن يصبر،
ألا يمر سريعا كالعادة.
لكن الصباح أتى منذ مدة
وهي لم تأت.
قولوا للفراشة أن تهدأ
وتؤجل علاقاتها الجنسية،
لتراها حبيبتي قبل أن تموت

اِقرأ المزيد...

الحياة تتناغم ـ شعر : أبو يوسف المنشد

ماذا الشموس بلا دجىً
ماذا البحار بلا سراب
فأنا بهذا الكون أصرخ
ثمّ أصرخ لا اُجاب
إن لم يكن عطشٌ هناك
فأيّ معنىً للشراب
إنّ الحياة تناغمٌ
بين المسرّة والعذاب
بين اللئالئ والحصى
بين المدائن والخراب
سلم الليالي حربها

اِقرأ المزيد...

حيرة السؤال ـ شعر : نورالدين السعدي

أسأل أم تسألين
أم كلانا سؤال
على عتبات
الكائن والممكن والمحال .
تجذبني
مرت تلك اللحظات
والدمع بلل أطرافها
مثقلة بالتسويفات ..
أمررنا من هنا ؟
كان الحرث والمحراث
كان الحصاد

اِقرأ المزيد...