السبت 16 كانون1

أنت هنا: الصفحة الرئيسية شعر و قصص قصيرة جدا

في الأيادي حمم ـ شعر : عبدالسلام شقراوي

أناس ينشرون
أفراحهم
كل صباح
على شرفات منازلهم...
فتيات يحملن أحلامهن
على جفونهن
من غير انتهاء...
تماثيل تحف المدينة
وزغاريد نساء
فقدن أزواجهن في الحرب...
وعلى الجدار ذكرى

اِقرأ المزيد...

أَحْذِيَةُ الْمَطَرْ ـ شعر : بوتالوحت احماد

وَأَنْتَ تُوَدِّع ُالشِّفَاهَ الَّتِي تَسِيلُ بِالرَّغْبَةِ عَلَى الْأسِرَّةْ ،
وَالْخُصُورَ الَّتِي تَنْضَحُ بِاللَّذَةِ عَلَى الْمَرْتَبَاتِ الْبَارِدَةْ ،
مُثْقَلٌ بِالْمَعَاطِفِ الَّتِي تُشْبِهُ السُّحُبْ ،
وَأَقْمِصَةَ الْحُزْنِ السَّوْدَاء . 
إرْمِ ضَفَائِرَكَ وَجَوَارِبَكَ لِلرِّيحْ ،
وَارْشقْ أَحْلَامَكَ بِالْوَحَلِ وَأَحْذِيَةِ الْمَطَرْ ،
وَصَلِّ مِنْ أَجْلِ زَمَنٍ لَنْ يَعُودْ ،
صَلِّ مِنْ أَجْلِ سَمَاءٍ مَاتَتْ عَلَيْهَا الْحَيَاةْ ،
فَسَقَطَتْ عَنْهَا نَيَاشينُ النُّجُومْ  .
الْبُؤْسُ يَطْرُقُ نَوَافِذَ الْمَدِينَةْ ،
وَالْأَقْوَاسُ مَشْنُوقَةٌ عَلَى الْأَبْوَابْ ،

اِقرأ المزيد...

ما حكايتك يا أيلول؟ ـ شعر : عبد الله بنان

من المبتدئ في شوارع الحياة،
كان للطيور المغردة عنوان،
تلتقط نسائم الحرية،
على زرقة الأبيض،
بملحه وأسماكه،
في تماهي مع مرح النوارس،
وهي تداعب أمواج الشطوط،
لتلتقط رزقها،
الى حين ....
الى نقلة ثانية،
حيث الغياب،

اِقرأ المزيد...

لا ترحلي ... ـ شعر : حسن بلقائد

لا ترحلي ....
لا ترحلي .... يا نهرا من الحب ...
يا موتا من نور .... يا عذابي المسكوت...
اتركي القيود ....
اتركي نارك المشدودة بخيوط العنكبوت.
ابعثي في موتا من ضياء ...
فأنا خلقك الجديد ... وأنت نوري الوحيد
لا ترحلي .... يا نجما في كهفي العتيق.
فأنت روحي ... ,وانا عذابك اللصيق...
لا ترحلي ... يا حزمة من أشعة بيضاء
اتركي الحنين ... اتركي الفناء

اِقرأ المزيد...

مجرد مَثَل ـ شعر : عبد الجليل ولدحموية

بلغت نهاية الطريق
قبل أن يجف إسفلت المستقبل
أرهقني بناؤه
تكسرت هِمة الحفار
في يد المِعول
تأبطت خططي كملفات
على رف محاسب المعمل
لملمت أقلامي
لعقت الحبر العالق
بين سطور الأمنيات
مضغت علامات الترقيم

اِقرأ المزيد...

ومضات قصصية... ـ خضر كمال

فكر حر.....
لا يتلون لأجل أحد، وحدها الحرباء تفعل ذلك.
.........

ثبات وإصرار ....
عقدت المزابل اجتماعاً طارئاً واتخذت موقفاً صارماً من الربيع، ولكنه أزهر رغم نتانة الحصار.
........

اِقرأ المزيد...

صغيرة كمجرة ـ ق.ق.ج : محمد كريش

كان اشتياقي، احتضان وجعك الصغير... وأهدهد!
فما إن هممت، حتى وجدتني كنقطة في مجرة، هادرة من الأوجاع.

اِقرأ المزيد...

أشواق ـ شعر : محمد لغريسي

أمي
ويحبل رنين دملجك
في الروح
ويتهادى وشمك الرخيم
المعسل
كشعيرات همس
تتسلق أناملها المزهرة
فوق الهواء
وأعلى الهوى
أمي..
يا شوقا كالموج

اِقرأ المزيد...

الْحِمَمُ وَالدِّمَاءْ ـ شعر : أحماد بوتالوحت

أَيُّهَا الْوَطَنُ الْمُسَجَّى بِسَحَابٍ مِنْ غُبَارْ ،
أَطْفَالُك َيَكْبُرُونَ فِي بِرَكِ الصَّدِيدْ .
وَفِي الْمَقَاهِي وَالْبَارَاتْ ،
مَاسِحُو الْأَحْذِيَةْ ،
يَتَكَاثُرُونَ كَصَيِّبٍ مِنَ الْجَرَادِ وَالْقُرَا دْ ،
جِبَاهٌ مَوْسُومَةٌ بِأَسْيَاخِ الْحَدِيدْ ،
عَلَى السَّوَاعِدِ السَّوْدَاءْ ،
لَيَالِي التَّعَبْ ،
يَتَشَابَهُونَ فِي الْمِحَنْ ،
كَزَوْجَيْ أَحْذِيَةْ .
وَعَلَى بُعْدِ فَرَاسِخَ مِنْ طُيُورٍ تَلْوِي أَعْنَاقَهَا الرِّيحْ ،

اِقرأ المزيد...

ديباج ـ شعر : فوزية العلوي

ولا تأتني مثل برق عنيف
تزعزع لوز الهوى في ذراي
ولا تدخرني
لتكسرني مثل ضوء
تشبث ليلا بروح المرايا
ولا تتئد كي تمر خيولي محملة بالصهيل
مطهمة  بالحكايا.
ولا تنتثر مثل طفل الغمام
  ولا تندثر مثل ظل الزوايا
ولا تنتحل للرواة مجازا
فلن يستطيعوا

اِقرأ المزيد...

سمفونية أخطأنا في عزفها ـ شعر : نينوس نيراري

لسنا نتفقْ
 الأفضل ان نفترقْ
  نحتاج لبعض الهدوء  وبعض الصفاءْ
لنغيّر طقس اللقاءْ
  من حوارات ساخنهْ
 من إستنزاف لطاقاتنا الكامنهْ
 لولادة شوق لا يحترقْ
 شوق كالشعاع مداراتنا يخترقْ
  إندفاعاتنا لم تعد آمنهْ
 إنطلاقاتنا لم تعد تنطلقْ
 يا حبيبة عمري قد مضت الأحلام  ولم نستفقْ

اِقرأ المزيد...

ثعبان اسكيلبيوس ـ شعر : عبد الجليل ولدحموية

كنت حيا ربما
بين أشعة القمر
وتنهيدة نجم أفل
حيث الغيم يتوجس
الدنو من الريح
العبقة بالشبق
اغتالتني يد السماء
عندما كانت تحاول
الانتصار على التيتان
شكل بروميثيوس أنثاي
من نزيف حروف

اِقرأ المزيد...

في حارتنا ـ شعر : حسنة أولهاشمي

في حارتنا تصفف الريح شَعر الانمحاء
بمشط رقيقة الأسنان
بين شقوقها الدقيقة تقرفص ذاكرة مذبوحة
وريدها الآن تيبس في كف الرصيف الشاحب
رصيف يتوسد أسى مخمور
 اغتال نضجه عدم البدايات ..
في حارتنا يقضم الزمان
حكايا العتبات الباردة
يشرب الجرح رطوبة الجراح
المشعة في عيون الجارات القديمات
وتسيح ترانيم الضمور من فلجة العويل

اِقرأ المزيد...